منتديات ايجي فينوس تحتوي على منتديات عامة و منتديات عالم حواء ومنتديات اسلامية و منتديات رياضة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شرح معنى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَاناً)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رامى يحيى
المدير العام
المدير العام
avatar

المساهمات : 74
تاريخ التسجيل : 30/03/2017

مُساهمةموضوع: شرح معنى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَاناً)   السبت سبتمبر 30, 2017 1:22 am

شرح معنى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَاناً)

























( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَاناً)
الأنفال 29

اطلقت كلمه فرقان علي القرآن العظيم ، و الفرقان معناه : الذي يفرق الحق من الباطل ، وهذا معني منطقي لأن القرآن فيه اوامر من الله ونواهي ؛ اي افعل و لا تفعل ، و ما امرنا به لنتبعه نجده الان بعد الكثير من ابحاث المشككين هو الصالح لنا ، و النواهي بلا تفعل نجدها ايضا من رحمه الله بنا ان نهانا عنها لذلك سمي القران بالفرقان ، و لكن الغريب ان يوجه الله تعالى الخطاب للمؤمنين و يقول” إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَاناً ” و لكن هذا المعنى لا يستشعره الا المؤمنين و المتقربين من مالك الملك ، و ذكر الرسول صلـى الله عليه وسلم حديثا بنفس المعنى يقول ” اتقوا فراسة المؤمن فانه يرى بنور الله ” .

و سنذكر قصة عن هذه الايه لتوضيح المعنى حتى نتقي الله فيما امر ونهي لكي يجعل لنا فرقانا اي وسيله للتفريق بين الحق و الباطل ويمنحك الثقه التي تعينك على رؤية الحق والصالح لنفسك والقصة هي " عن سفيان الثوري حين كان المنصور خليفة و بلغه ان سفيان الثوري يسبه و يقول عنه انه ملك جائر فقال الخليفه المنصور ( انا سأحج هذه السنه و اريد و انا داخل مكة ان ارى جسد سفيان الثوري مصلوب على مدخل مكه) و حينما كان سفيان الثوري يجلس في المسجد مع الفضيل بن عياض و سفيان بن عيينه ، جاءهم من يبلغه بما امر به الخليفه ، فقال له الفضيل بن عياض و سفيان بن عيينه ان يتخبأ حتي لا يجده المنصور ولأنهم كانوا من المتقربين من الله خافوا ان يضعف ايمان الناس اذا رأوا سفيان يعذب ! فرد عليهم سفيان بمنتهي الثقه في الله قائلا : (والذي نفسي بيده لا يدخلها )! ،فتعجبوا من ثقته ، و ما لبثوا ان بلغهم : ان المنصور عثرت دابته و اصيب بكسر و مات في ساعته ، و شاء السميع العليم ان يدخل مكة محمولا على الاعناق ليصلي عليه سفيان الثوري.!!


منقول حسب المصدر ( الإعجاز في القرآن )

عن الشيخ الشعراوي رحمه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شرح معنى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَاناً)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ايجي فينوس :: المنتديات العامه :: مواضيع إسلامية - فقه - عقيدة-
انتقل الى: